مدرسة المنادر للتعليم الأساسي Almanader School for Basic Education

منتدى يهتم حصريا بمعالجة الضعف القرائي في مدرسة المنادر والمدارس المحيطة والتواصل مع مختلف الكفاءات العلمية


    مظاهر الضغف في القراءة

    شاطر

    مخاوي البيدا

    المساهمات : 15
    تاريخ التسجيل : 07/04/2010

    مظاهر الضغف في القراءة

    مُساهمة  مخاوي البيدا في الأربعاء أبريل 07, 2010 4:38 pm

    مظاهر الضعف في القراءة الجهرية:
    1- العجز عن نطق الكلمات .
    2- الخطأ في نطق الكلمات .
    3- التردد في القراءة .
    4- الإحلال ( إحلال كلمة مكان كلمة ) أو( حرف مكان حرف)
    5- التوقف كثيراً في أثناء القراءة .
    6- قراءة الجملة كلمة كلمة .
    7- عدم الالتزام بعلامات الترقيم .
    8- تكرار بعض الأحرف أو الجمل .
    9- عدم القدرة على تمثيل المعنى وتلوين الصوت .
    10- عدم القدرة على فهم المادة المقروءة بعد قراءتها جهرياً .

    مظاهر الضعف في القراءة الصامتة :

    1- عدم القدرة على استنتاج الأفكار الرئيسية .
    2- البطء في القراءة .
    3- عدم القدرة على تلخيص المادة المقروءة .
    4- عدم القدرة على نقد المادة المقروءة ( إن كان النص يسمح بذلك)

    أسباب الضعف القرائي :

    & -ضعف البصر :

    مما يترتب عليه غموض الكتابة ،واختلاطها ، أو عدم القدرة على رؤيتها .
    والمعلمة الفطنة له دور كبير في اكتشاف حالات الضعف البصري لدى تلميذاتها .

    & -ضعف السمع :

    مما يتسبب عدم القدرة على سماع بعض الحروف والكلمات .
    والمعلمة الفطنة تستطيع أن تكتشف حالات الضعف السمعي لدى تلميذاتها .

    &- الذكاء:
    هناك علاقة كبيرة بين الذكاء وتعلم القراءة ، وقد أثبتت الدراسات العلمية ، أن الضعف القرائي أكثر انتشاراً ، بين التلاميذ ذوي الذكاء المنخفض .

    &- مشكلات الصحة العامة :

    إن عملية القراءة عملية صعبة تحتاج أن يكون ممارسها صحيحاً،والأمراض التي تعيق التلاميذ
    -أمراض الغدد .
    -أمراض الأعصاب .
    -الأمراض العامة ( لأنها ستؤدي إلى تغيبها عن الدروس)

    &-عوامل اجتماعية:

    مثل عدم الشعور بالطمأنينة والسلامة ( في المدرسة والمنزل ) ، والقلق والهم والاضطراب ، والخوف من الفشل في القراءة ، وقد تلجأ بعض التلاميذ إلى بعض العادات العصبية ، مثل قضم الأظافر ، وغالباً تفقد هؤلاء التلاميذ إلى الثقة في النفس ، وقد يكرهن القراءة بسبب الغيرة من التلاميذ الجيدات في القراءة .
    ولقد أثبتت الأبحاث العلمية أثر الأسرة في قدرات أبنائها القرائية سلباً أو إيجاباً.

    &-كتاب القراءة المدرسي :

    فقد تكون موضوعاته صعبة على التلاميذ ، وبعيدة عن مستوياتهن العمرية واللغوية ، أو تكون موضوعاته لا تلبي احتياجاتهن القرائية ، ولا تدفعهن للقراءة .

    &- المعلمة وطريقة التدريس :

    كثير من حالات الضعف القرائي ، نشأت بسبب ضعف بعض المعلمات ، وعدم مبادرتها بالعلاج للتلميذ دون المستوى في حينه ، حتى تراكم الضعف وتعقد .
    فكثير من التلاميذ الضعاف في القراءة ، هم ضحية معلمة قد لا تحسن القراءة بشكلها الصحيح ، ولا تعرف كيف تقرأ للتلميذات قراءة مشوقة، ممتعة ، جذابة ، وأيضاً بعض المعلمات لا يحسن عرض دروس القراءة ، فدروسهن مملة لا إبداع فيها ولا تجديد .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 1:30 am